اسعار ومواصفات

عيوب الميزان الديجيتال يجب معرفتها قبل الشراء في عام 2022

استعرضنا معكم في المقالات السابقة سعر الميزان الديجيتال لقياس الوزن في مصر واليوم في هذا المقال نأتيكم بأبرز عيوب الميزان الديجيتال.

كثير منا يؤمن بتلك الحكمة التي تقول “إن العقل السليم في الجسم السليم”، وبالطبع الجسم السليم لا يتحقق إلا بوزن مثالي لن تتمكن من الحصول عليه بدون متابعة كتلة جسمك بشكل يومي، من هنا اكتسبت الموازين أهميتها حتى أصبح المصنعون يتسابقوا على تطوير إمكانياتها.

ونظراً لما يتسم به الميزان الالكتروني من مميزات متعددة، إذ يعد أكثر سهولة في الإستخدام من التقليدي فضلاً عن كونه أعلى دقة في القياس، حقق شهرة واسعة بين الناس، لكن على الرغم من ذلك لا يمكن غض النظر عن عيوب الميزان الديجيتال التي قد لا يعرفها الجميع.

عيوب الميزان الديجيتال

عيوب الميزان الديجيتال
  • تكاليف شراء بطارية.
  • تكاليف الصيانة الدورية.
  • ارتفاع أسعاره في الأسواق.
  • قد لا ينجح في تحديد نسبة الدهون.
  • نتائج مختلفة لذات الجسم في نفس اليوم.

قبل كل شيء تجدر الإشارة إلى أن هناك أنواع مختلفة من الميزان الديجيتال في الأسواق، حيث منها الميزان الديجيتال الذكي، كذلك ميزان الديجيتال يوفي، أيضاً ميزان ديجيتال لقياس الوزن والدهون، فضلاً عن الميزان الزجاجي.

وبصفة عامة يعد أول عيوب الميزان الديجيتال المشتركة في كل أنواعه هو ارتفاع أسعاره في السوق مقارنة بأسعار الميزان التقليدي البسيط، هذا بالإضافة إلى حاجة الميزان الإلكتروني إلى تكاليف إضافية، تتمثل في تكلفة شراء البطارية إضافة إلى تكاليف الصيانة الدورية وضبط الاعدادات.

كما اشتكى معظم مستخدمي الميزان الديجيتال لقياس الوزن والدهون على وجه الخصوص، من صعوبة الاستخدام، إذ يحتاج في الغالب إلى ربط الميزان بالهاتف المحمول عن طريق تطبيق خاص يتم تحميله من جوجل بلاي، وفي الواقع قد لا ينجح في تحديد نسبة الدهون والماء في الجسم ولكنه يقيس الوزن بدقة عالية.

تحدثنا أيضا عن:

عيوب الميزان الزجاجي

عيوب الميزان الزجاجي

أما عن عيوب الميزان الديجيتال الزجاجي، فإن من أكثر ما اشتكى منه مستخدميه، عدم ثبات مؤشر القياس الرقمي، إذ يسجل نتائج مختلفة لذات الجسم في نفس اليوم؛ لهذا السبب قلة ثقة المستخدمين في دقته، ونتيجة لذلك رجح البعض أن الموازين الالكترونية تكون نتائجها منحرفة عن الوزن الأصلي للجسم.

وفي الحقيقة ربما يحدث هذا الانحراف بسبب عدم استخدام الميزان في الوقت المناسب بالشكل الصحيح، حيث أكد خبراء التغذية أن وزن الجسم يتغير بالفعل في اليوم الواحد طبقاً لعوامل كثيرة، على سبيل المثال امتلاء المعدة يزيد الجسم من عدة جرامات إلى واحد كيلو.

علاوة على ذلك طبيعة الملابس وخامتها تؤثر أيضاً على وزن جسم الإنسان عند الصعود على الميزان، وهذا يعني أنك إذا أردت الحصول على نتائج دقيقة فعليك اتباع خطوات سليمة في القياس، فضلاً عن ذلك اختيار الوقت المناسب، مثلاً لا يفضل الصعود على الميزان بعد تناول الطعام مباشرة أو بملابس ثقيلة.

هل ميزان يوفي دقيق؟

هل ميزان يوفي دقيق

باختصار، نعم ميزان يوفي يعد من أكثر موازين الديجيتال دقة، ولكن هذا لا يعني أنه خالي من العيوب، إذ من ضمن عيوب الميزان الديجيتال يوفي أنه يستخدم بطاريات غير قابلة للشحن مرة أخرى، كما لا يقيس سوى الوزن فقط، إضافة إلى ذلك معظم موديلات الميزان اليوفي تكون شاشتها صغيرة الحجم بما يجعل قراءته صعبة.

وفي النهاية، نجد أن أخطر عيوب الميزان الديجيتال بغض النظر عن الجانب الاقتصادي، هي الدقة وصعوبة الاستخدام، لذا نوافيكم الآن بأهم الخطوات الصحيحة لقياس وزن الجسم دون حدوث أي خطأ: أولاً اختر الوقت المناسب للقياس ومن المحبب أن يكون في الصباح الباكر، تحديداً قبل تناول وجبة الإفطار.

ثم ثبت الميزان جيداً على الأرض؛ حتى تضمن ألا يتحرك، ومن ثم قف على الميزان دون حركة، وكذلك اجعل رأسك موازية للحائط، أي لا ترفع رقبتك أو تخفضها، لكي لا يؤثر ذلك على دقة القياس، ومن الجدير بالذكر أن عدد المرات المناسبة لقياس الوزن في الشهر 4 مرات فقط بمعدل مرة واحدة كل أسبوع.

تحدثنا أيضا عن:

نورا أبو طه

نورا محمد عزوز أبوطه، عربية مصرية الجنسية، من صناع المحتوى الالكتروني، أكتب في مختلف المجالات، خبرة سابقة في التحرير الصحفي، الفنون الأدبية، المقالات التقنية والتكنولوجية.
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments